ويقول المحللون إن هناك خطر حدوث انخفاض كبير في قيمة الروبية الهندية

عميل يسلم أوراق العملة الهندية لموظف في محطة وقود في مومباي، الهند في 13 أغسطس 2018. رويترز / فرانسيس ماسكارينهاس / صورة أرشيفية الحصول على حقوق الترخيص

مومباي (رويترز) – قال محللون إن الروبية ارتفعت مقابل الدولار الأمريكي يوم الاثنين، لكن ارتفاع أسعار النفط وارتفاع مؤشر الدولار قد يزيدان خطر حدوث انخفاض كبير في العملة المحلية.

وجرى تداول الروبية عند 83.1450 مقابل الدولار الأمريكي، ارتفاعا من 83.1850 في الجلسة السابقة. يواصل بنك الاحتياطي الهندي التدخل لضمان عدم انخفاض الروبية إلى أقل من أدنى مستوى لها على الإطلاق عند 83.29.

وقال رئيس مبيعات النقد الأجنبي في أحد بنوك القطاع الخاص: “سيكون بنك الاحتياطي الهندي موجودا لحماية قيمة الروبية والتأكد من احتواء التقلبات العامة”.

وقال المسؤول التنفيذي: “لكن لا يمكنك أن تعتقد أنه من المرجح أن يرتفع مستوى منخفض جديد”، مشيراً إلى ارتفاع أسعار النفط والدولار.

وارتفع خام برنت 8.5% هذا الشهر وزاد نحو 26% في الربع الحالي بسبب مخاوف بشأن الإمدادات.

وقالت وكالة الطاقة الدولية الأسبوع الماضي إن تمديد تخفيضات إنتاج النفط من قبل السعودية وروسيا قد يعني عجزا كبيرا في السوق في الربع الرابع من هذا العام.

وسجل خام برنت 94.60 دولارًا، وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر 2022.

وقال جورا سين جوبتا، الاقتصادي في بنك IDFC الأول، في مذكرة: “مع ارتفاع أسعار النفط الخام إلى ما فوق 90 ​​دولارًا وقوة الدولار، من المتوقع أن تظل ضغوط انخفاض قيمة الروبية الهندية مرتفعة على المدى القريب”.

وصل مؤشر الدولار إلى أعلى مستوى له منذ مارس، مدعومًا بتوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سيبقي أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول.

ومن الممكن أن يؤدي ارتفاع أسعار النفط إلى اتساع العجز التجاري للنفط في الهند والتأثير على العجز الإجمالي. واتسع العجز التجاري الهندي إلى أدنى مستوياته في عشرة أشهر عند 24.2 مليار دولار في أغسطس.

READ  ارتفاع الأسواق الآسيوية بعد توقيع بايدن على فاتورة سقف الديون ؛ النفط يرتفع بسبب تخفيضات أوبك +

وقال بنك نومورا في مذكرة يوم الجمعة “هذه صدمة تجارية سلبية لآسيا، حيث أن معظم الاقتصادات الآسيوية مستوردة صافية للنفط”.

“تبدو الهند وتايلاند والفلبين عرضة لارتفاع أسعار النفط.”

تقرير نيمش فورا. تحرير تانيا آن ثوبيل

معاييرنا: مبادئ الثقة لطومسون رويترز.

الحصول على حقوق الترخيصيفتح علامة تبويب جديدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *